نوفمبر 24, 2017 9:32 ص -
الرئيسية / المغرب الكبير / الجزائر: بعض الحقائق عن محاكمة “إين أميناس”

الجزائر: بعض الحقائق عن محاكمة “إين أميناس”

الحقل النفطي الذي استهدفته جماعة “الموقعون بالدم”في “إين أميناس”الجزائرية(أرشيف)

 

قال موقع “موند أفريك” أن محاكمة محتجزي الرهائن ب”إين أميناس” الجزائرية،انطلقت أمام محكمة عسكرية بالبليدة،لكن في إطار تكتم ملحوظ.لم تحضره لا الصحافة ولا المراقبون الأجانب.

وأضاف الموقع أن السرية التي تحيط بمحاكمة البليدة شيء مؤسف بالنظر إلى الاعترافات التي يمكن أن تكون وقعت خلال الإجراءت القضائية ،وكان يمكن ،لو تم تأكيدها، أن تسلط الأضواء على الطرق المستعملة من طرف جهاز المخابرات الجزائري السابق”دي إر إس”.

ومن المعلوم أن الهجوم الدموي الذي تم في”إين أميناس”،من 16 يناير 2013 إلى 19 يناير من نفس السنة ،من طرف “الموقعون بالدم”،وهي جماعة مسلحة منشقة عن مقاتلي “القاعدة بالمغرب الإسلامي”،انتهت بتدخل جد عنيف من طرف مصالح المخابرات السرية الجزائرية.وأكد نفس الموقع أن هذا الجهاز قام بإبعاد القوات الأمنية التي تم إرسالها  إلى هناك.

وذهب الموقع إلى القول أن الرئاسة الجزائرية نفسها وجدت ،خلال تدخل عناصر المخابرات،صعوبة في الاتصال مع مسؤولي جهاز المخابرات الذين لم يريدوا الرد على الاتصال بهم.

وبالرغم من هذا التدخل ،الذي أسفر عن مقتل عشرات المحتجزين،لم يتم اعتقال سوى بعض أعضاء الكوموندو.

 

عن SCOOPRESS

تحقق أيضا

تمارة :تقديم الفرقة المتنقلة لشرطة النجدة

  سكوبريس                   تقديم طاقم شرطة النجدة في حفل بالمنطقة الأمنية لتمارة     …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Using cookies
هذا الموقع يستعمل الكوكيز من أجل استعمال أفضل. إذا استمرّيت بالتصفح فإنك توافق على قبول ملفات تعريف الارتباط المشار إليها، وقبول سياسة الكوكيز.